اغلاق
اغلاق
  ارسل خبر

العثور على شاب مقدسي قُتل شنقاً بظروف غامضة داخل حافلة اسرائيلية في القدس

عثر، فجر اليوم الاثنين، على السائق يوسف حسن رموني 32 عاما من سكان حي الطور، في حافلة " باص إيغد " مشنوقا بظروف غامضة ، في منطقة هار حتسوفيم " جبل المشارف" شرق غرب القدس .
 
وأفاد شهود عيان أنهم وجدوا حافلة السائق يوسف متوقفة في منطقة هار حتسوفيم ، مما أثار دهشتهم، حيث جاء ذلك في ذروة ساعات عمله.
وقال شاهد إن " عددا من المواطنين عثروا على الشاب مشنوقًا بقضيب حديدي".
 
ولدى نقل الشاب الى المستشفى حاول الأطباء القيام بعملية إحياء لمدة 20 دقيقة دون فائدة، ثم أبلغوا عائلته أنه أجريت له محاولتين إحياء بمكان الحادث والمستشفى ولكنها فشلت .
 
وقد إدعت الشرطة الاسرائيلية أن الشاب يوسف رموني إنتحر ، وموته جاء على خلفية جنائية وليس قومية .
 
في حين نفى عدد من السائقين العاملين في حافلات إيغد أن يكون صديقهم السائق يوسف الرموني قد إنتحر ، وأكدوا أن مستوطنين قاموا بقتله، وأعربوا عن نيتهم تعليق عملهم اليوم الإثنين في باصات إيغد ، إحتجاجا على مقتل صديقهم الرموني ، وناشدوا ان يلتزم كافة السائقين العاملين بكافة الفروع بتعليق عملهم .
 
وقد حضر أهله لمستشفى هداسا العيسوية ، ولدى الكشف عليه في المستشفى تبين وجود آثار عنف في جانبه الأيمن من جسده وبطنه وآثار الشنق على رقبته ، وتم نقل جثمانه فجر اليوم إلى مركز التشريح " أبو كبير " لتشريحه برفقة الشرطة الاسرائيلية ، وقد وافقت العائلة على تشريحه بحضور طبيب عربي .
 
وعقب الاعلان عن وفاة الرموني وهو أب لطفلين ، إندلعت مواجهات عنيفة في حيي الطور والشياح ، وبلدة ابو ديس .
ويذكر أنه تعرض عدد من سائقي باصات إيغد لإعتداءات ومحاولة قتل من قبل مستوطنين خلال عملهم في الشهور الماضية ، وذلك بعد إستشهاد الفتى محمد أبو خضير .
 




بامكانكم ارسال مواد إلى العنوان : [email protected]

أضف تعليق

التعليقات

1
أنشاء الله ربنا ينتقم منهم لا تمشوا فرادا خوفا من الخسيسين أمشو جماعات والله الحامي نترحم على المغرور اللهم اجعل الجنه ماواه ووع فاتحه على روحه
ابو محمد. - 17/11/2014

تعليقات Facebook