اغلاق
اغلاق
  ارسل خبر

شاهد: هكذا استشهد الوزير "زياد أبو عين" رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان


استشهد زياد ابو عين رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان متأثرا باصابته بعد اعتداء جنود الاحتلال عليه بالضرب والغاز في بلدة ترسعيا شمال رام الله .

وقال جميل البرغوثي مدير مركز المعلومات في هيئة مقاومة الجدار انه وخلال قيام نشطاء فلسطينيين برفقة زياد ابو عين بزراعة اشجار زيتون في ترمسعيا شمال رام الله، اعتدى احد الجنود بواسطة "الخوذة" على القيادي زياد ابو عين وضربه في صدره، بالاضافة الى استنشاقه الغاز المسيل للدموع، ما ادى الى دخوله في حالة غيبوبة، حيث جرى تحويله الى مستشفى رام الله الحكومي وقد اعلن بعد وقت قصير عن استشهاده .

يذكر ان زياد ابو عين عضو في المجلس الثوري لحركة فتح، وكان وكيلا لوزارة هيئة شؤون الاسرى والمحررين قبل ان ينقل بصفة وزير الى رئاسة هيئة الجدار والاستيطان .







بامكانكم ارسال مواد إلى العنوان : [email protected]

أضف تعليق

التعليقات

1
تعليق هذا هو الاحتلال ليس لديه خطوط حمراء كل الشعب الفلسطيني مسهدف لديه سواء بالاراضي 48 والضفه وغزة قاتلهم الله انا يؤفكون
اياد غزة - 11/12/2014
2
حسبنا الله ونعم الوكيل. يعني ال متى هذا الظلم والاجرام الرسمي الممنهج؟ فرجك يا رب
عادل زبدة - 10/12/2014
3
هنياً لك يا ابوا مازن. هل من مزيد الله يرحمك يا شهيد الجدار. الله يلعنك يا عباس استنكر يا حبيبي استنكر
توفيق - 10/12/2014

تعليقات Facebook