اغلاق
اغلاق
  ارسل خبر

الاحتلال يبعد نائب رئيس الحركة الاسلامية الثاني عن الأقصى لمدة 3 أشهر

 
أصدرت السلطات الإسرائيلية، اليوم الخميس، قرارًا عنصريًا بإبعاد النائب الثاني لرئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني الشيخ حسام أبو ليل، عن المسجد الأقصى المبارك لمدّة ثلاثة أشهر.
 
واستدعي الشيخ أبو ليل، الى قسم شرطة " القشلة" في القدس المحتلة، حيث تم تسليمه القرار الظالم.
 
وتعقيبًا على الموضوع، قال النائب الثاني لرئيس الحركة الإسلامية :" اليوم تسلمنا قرارا باطلا بابعادنا عن المسجد الأقصى لمدة ثلاثة أشهر".
 
وأضاف :" قلت لهم، إن قراراتكم، وسيادتكم على الأقصى باطلة، ومرفوضة علينا، وهي تحت اقدامنا، هي وكل من يعمل في هذا السلك الباطل الى زوال، وما انتم الا كبيت العنكبوت".
 
يذكر ان السلطات الإسرائيلية تسعى الى التضييق على قيادات الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني، ومنعهم من دخول القدس والاقصى، حيث يمنع رئيس الحركة الشيخ رائد صلاح ونائبه الأول الشيخ كمال خطيب أيضا من دخول المدينة والمسجد الاقصى المبارك.

بامكانكم ارسال مواد إلى العنوان : [email protected]

أضف تعليق

التعليقات

تعليقات Facebook