اغلاق
اغلاق
  ارسل خبر

الاحتلال يعترف باختراق امني خطير في تسريب صور عملية زكيم

اعترفت الجيش الإسرائيلي باختراق في الأرشفة العسكرية وسحب تصوير مهم لعملية "زكيم" البحرية التي نفذتها "كتائب القسام"، الذراع العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، بداية الحرب على غزة، قبل خمسة اشهر.
 
وكان موقع فلسطيني عرض تسجيلًا مصورًا لعملية "زكيم" الفدائية قال انه حصل عليه من خلال اخترق ترددات إسرائيلية يظهر كيف وصل منفذو عملية زكيم الفدائية على ساحل عسقلان شمال قطاع غزة وتفجيرهم دبابة إسرائيلية واشتباكهم مع قوات الاحتلال.
 
وكشفت صحيفة معاريف الإسرائيلية المطالبة بفتح تحقيق حول تسريب هذه الصور، والذي اعتبرته خللاً امنيًا خطيرًا. مؤكدة أن هذه الصورة لو كشفت خلال الحرب لحصل ما لم يحمد عقباه، ولغيّرت مجرى المعركة.
 
وكان جيش الاحتلال ادعى انه قتل المشاركين في عملية زكيم التي نفذها الكومندو البحري التابع لكتائب القسام قبل خروجهم من البحر إلا أن التصوير اثبت عكس ذلك، كذلك الرسائل التي بثتها الكتائب نقلا عن قائد المجموعة تؤكد عكس ذلك.
 

بامكانكم ارسال مواد إلى العنوان : [email protected]

أضف تعليق

التعليقات

تعليقات Facebook