اغلاق
اغلاق
  ارسل خبر

جيش الاحتلال يُطبق حصاره على الخليل

 
عد مضي ساعات على اختفاء الجندي الاسرائيلي في منطقة الخليل، زادت مخاوف اسرائيل الامنية من احتمالية اختطافه، فنشرت المئات من الجنود والقوات الخاصة "المستعربين" في عدة بلدات من الخليل، وقامت بعمليات بحث وتمشيط واسعة دون ان تتمكن من التوصل لطرف خيط في موضوع اختفاء الجندي حتى الان.
 
وعقد رئيس اركان جيش الاحتلال غادي ايزنكات الليلة جلسة لتقييم الاوضاع مع قائد المنطقة الوسطى الجنرال روني نوما حيث دعا بعد الاجتماع الى اطباق الحصار على الخليل وتوسيع عمليات التفتيش في كل ارجاء المحافظة.
 
وحسب المصادر الاسرائيلية فان قوات كبيرة من جيش الاحتلال تقوم بأعمال التمشيط بحثا عنه في قرية عنون وبلدتي حلحول وسعير الى الشمال من الخليل .
وقال صديق المفقود انه اتصل بالشرطة وابلغها بانهما توقفا لاصلاح ثقب في احد اطارات السيارة التي كانا يستقلانها وأضاف ان صديقه ذهب لاحضار معدات لاستبدال الاطار الا انه لم يعد . 
 
واشارت مصادر في شرطة الاحتلال الى وجود تناقضات في الافادة التي أدلى بها صديق المفقود خاصة بالذكر عدم وجود ثقب في اطارات السيارة.
فيما رجح مصدر أمني فلسطيني حسب الاذاعة الاسرائيلية عدم وجود خلفية امنية لاختفاء الجندي الاسرائيلي .

بامكانكم ارسال مواد إلى العنوان : [email protected]

أضف تعليق

التعليقات

تعليقات Facebook