اغلاق
اغلاق
  ارسل خبر

النائب الطيبي في زيارة ميدانية لمدينة اللد للوقوف عن كثب على أهم قضايا سكانها العرب

 


قام النائب أحمد الطيبي، رئيس الحركة العربية للتغيير، بزيارة إلى مدينة اللد والالتقاء برئيس اللجنة المعينة فيها مئير نيتسان برفقة وفد من النشطاء الجماهيريين في المدينة وذلك للوقوف عن كثب على قضايا ومطالب السكان العرب في مجالات السكن، التعليم، الرفاه والرياضة. وحضر الإجتماع الذي بادر اليه النائب الطيبي و الذي عُقد في مبنى البلدية كل من ، سماح اغبارية رئيسة جمعية " نعم"، محمد أبو شريقي (ابو ماهر) رئيس اللجنة الشعبية وعضو بلدية اللد سابقا، المحامي زياد ابو غنام، وليد النقيب عضو البلدية سابقاً، المحامي عبد الكريم زبارقة (لجنة اولياء الامور) سيجليت جفعون ناشطة جماهيرية،  فاتن زيناتي، ومدير عام البلدية المحامي يئير رفيفو والمساعد البرلماني احمد مهنا.

وقال النائب الطيبي في مستهل الجلسة : ان موقفنا عامة هو ان يتولى رئاسة البلدية شخص مُنتخب وليس رئيس لجنة معينة، ومن هذا المنطلق نود ان نساهم نحن ايضاً من خلال عملنا البرلماني لكي تجتاز مدينة اللد هذه الفترة وتعود الى الصيغة الطبيعية وهي انتخاب رئيس للحكم المحلي. ان العرب في مدينة اللد يعانون ن ضائقة مضاعفة من حيث أزمة السكن وهدم المنازل ونطالب بأن يتم التوصل إلى حل لهذه الأزمة خاصة وان عشرات المنازل يتهددها خطر الهدم.

فرد رئيس البلدية الذي رحب بالنائب الطيبي وأعرب عن تقديره لعمله البرلماني ونشاطه الجماهيري من أجل المواطنين العرب على ضوء متابعته لهذا النشاط والاجتماع الذي بادر إليه الطيبي : بأنه يسعى إلى صيغة توافقية امام وزارة الداخلية ولجان التنظيم يتم بموجبها ترخيص البيوت القائمة مع وضع البنى التحتية اللازمة لها، ولكن من جهة أخرى ألا يتم بناء منازل أخرى مستقبلاً بدون ترخيص وإنما العمل على استصدار تراخيص رسمية لتفادي تكرار هذه المشكلة. كما كشف للطيبي بأنه وضع مخططاً لبناء حي عربي جديد وخصصت له قطة أرض.

فقال الطيبي : ان موقف لجنة المتابعة العليا هو تشريع المنازل المهددة والالتزام مستقبلا ببناء مرخص مع ضرورة توسيع واقرار الخرائط الهيكلية.

وفيما يتعلق بالتعليم، تشير النتائج إلى تردي مستوى التحصيل في اللد والحاجة الى الاستثمار في المدارس ولا سيما العربية.

فأوضح رئيس البلدية بأنه تم افتتاح ثلاث مدارس ثانوية  عربية، وهو ما لم يكن موجوداً في السنوات الماضية وبهدف إنهاء ظاهرة خروج ابناء المدينة للتعلم في بلدات أخرى. كما انها مدارس مختلفة ، اورط – توماشي – عتيد ، مما يضمن المنافسة بينها من أجل الأفضل.

ثم تطرق د. الطيبي إلى الخدمات الاجتماعية وقسم الرفاه خاصة على ضوء جرائم القتل التي شهدتها المدينة، أعلى نسبة في قتل النساء هي منطقة اللد والرملة، قصور في تطبيق القانون وتقصير من قبل الشرطة، وطالب رئيس البلدية بزيادة عدد العاملين الاجتماعيين العرب في اللد وأن يتم التعامل مع مظاهر العنف في المدينة بجدية. 

فبيّن رئيس البلدية بأنه تم استيعاب عاملين اجتماعيين للعناية بهذه المشاكل وتوجد مراحل لتعيين ثلاثة آخرين.

كما طالب د. الطيبي بأن تدعم البلدية مجال الرياضة عامة وكرة القدم خاصة لأنها الرياضة الأكثر شيوعاً لدى سكان المدينة العرب في غياب مجالات رياضية أخرى، وان يكون الدعم من ناحية تطوير وتأهيل ملعب كرة القدم من جهة، ودعم فريق أبناء اللد من جهة أخرى.

فاستجاب رئيس البلدية من ناحية الملعب موضحاً بأنه سيخصص ميزانية للإضاءة والعشب الطبيعي والعشب الاصطناعي، على ان يصبح الملعب جاهزاً للفرق الرياضية في غضون شهرين حتى ستة أشهر بالكامل. اما الدعم المباشر للفريق فهو أمر غير ممكن بسبب شح الميزانيات.

ثم طلب د. الطيبي من الحضور ان يقدموا أيضاً ملاحظاتهم ومطالبهم فقالت سماح اغبارية : ان قسم الرفاه يستصعب في تقديم الخدمات للمجتمع العربي في اللد لذلك توجد حاجة ماسة لزيادة عدد العاملين الاجتماعيين، بالإضافة الى فتح المركز الجماهيري على ان يديره شخص مهني، وتطوير مشاريع وإقامة فعاليات ملائمة للسكان العرب. وهذا ما أكدته سيجليت جفعون ايضاً.

فأوضحت فاتن زيناتي بأن جهاز التعليم في المدينة على علاقة مباشرة مع العائلات وسيحتضن المركز الجماهيري الذي سيفتتح قريباً نشاطات من بينها فعاليات مشروع " مدينة بلا عنف".

المحامي عبد الكريم زبارقة ، ممثل لجنة أولياء أمور الطلاب عبّر عن تقديره للنائب الطيبي وزيارته هذه وعمله الجماهيري مؤكدا رغبته في التعاون من أجل دعم البلد. كما أشار إلى مطلب لجنة اولياء الأمور بأن تحل البلدية جميع المشاكل اللوجستية بالنسبة للمدارس لكي يتسنى الانتقال للعمل على المضامين ورفع مستوى التعليم، وتعيين معلمين أكفاء من ابناء مدينة اللد لضمان بقائهم في الجهاز وعدم تركهم كل فترة وجيزة، بما في ذلك ايضاً دعم للقدرات المحلية.

كما طالب بتكثيف عمل الشرطة في قضايا العنف، وترخيص الأحياء السكنية وتدعيمها بالبنية التحتية اللازمة.

رئيس اللجنة الشعبية محمد ابو شريقي وهو عضو سابق في البلدية، طالب رئيس البلدية بإستغلال المساحات الواسعة الفارغة من أجل بناء مساكن للعرب، وان يؤخد السكان العرب بالحسبان في كل تخطيط بلدي . كما ان الأشغال العامة في الأحياء العربية تستغرق فترات زمنية طويلة مما يصعب حياة السكان فطالب بتسريعها مثل تغيير خطوط المياه وشق الشوارع. وطالب بتقوية ساعات تزويد الكهرباء ولا سيما للعائلات العربية التي لديها أبناء يعانون من مشاكل صحية ويحتاجون إلى تشغيل أجهزة طبية بتيار كهربائي عال.

كما تطرق الى ديون الضرائب المتراكمة الأرنونا موضحا لرئيس البلدية ان المواطنين لا يلقون آذان صاغية عند رغبتهم في التوصل الى تسوية مع البلدية لدفع ديونهم. ثم انهى ايضاً بقضية التعليم قائلاً يوجد 15 معلماً من ابناء مدينة اللد ينتظرون تعيينهم منذ 5 سنوات، ويجب إعطاء افضلية لتعيين ابناء المدينة للاندماج في جهاز التعليم فيها. وأضاف وليد النقيب في هذه النقطة بأنه يتم تقسيم الوظيفة الواحدة الى اربعة أقسام وتوزيعها على عدة معلمات بدل من تثبيت معلمين محليين، ثم ينتقلون الى بلداتهم بعد فترة وجيزة تاركين جهاز التعليم في اللد .

مدير عام البلدية أوضح من جهته ما تقوم به البلدية لضمان افتتاح المركز الجماهيري، ونادي الشبيبة، اما القاعة الرياضية التي احترقت قبل فترة فلقد تم ترميمها على ان تفتح قريباً للاستعمال العام، ومُنح تصريح كهرباء للجامع الكبير مؤخراً.

واختتم د. الطيبي الجلسة مطالباً مدير عام البلدية بزيادة عدد الموظفين العرب في البلدية ، وذلك في إطار عمل اللجنة البرلمانية التي يرأسها حول استيعاب العرب في القطاع العام، فوعد رئيس البلدية بأن يحقق ذلك حتى انه اعلن عن حاجة البلدية الى تخصصات معينة مطالباً الحضور بدفع المختصين للتقدم الى الوظائف الشاغرة مثل مجالات الهندسة والبنية التحتية.

واوضح الطيبي بأن هذا اللقاء لا بد ان يعقبه تعاون متبادل بين الحركة العربية للتغيير، وبين ممثلي الجمهور العرب، وبين البلدية ، لحل القضايا التي بقيت عالقة . اما رئيس البلدية فبين ان مبدأه دعم السكان العرب والعمل على سد الفجوات من منطلق إيمانه بحقوق الأقلية العربية بالمساواة قائلا : "انا كنت ابن اقلية في خارج البلاد ولن اقبل التعامل مع العرب بطريقة لم اقبلها تجاهنا في الماضي".. وقال ان دوره هو إيصال اللد الى الانتخابات في شهر 11 2013 بعد سد العجز في الميزانية موافقاً الطيبي على وجوب العودة الى انتخابات ديمقراطية لانتخاب رئيس للبلدية. 

بامكانكم ارسال مواد إلى العنوان : [email protected]

أضف تعليق

التعليقات

1
عروسة البحر قبل شهرين كنت منور يافا هلا منور اللد انشاللة بتنورهم على طول
يافوي - 15/09/2011
2
يافا اللة يحميك ويخليك فوق راسنا ديمن منور يا غالي يا استاذنا احمد طبي
אדהם אבוו רחימה - 15/09/2011

تعليقات Facebook