اغلاق
اغلاق
  ارسل خبر

شاهد: معركة الوجود في ميناء يافا في مواجهة قرارات الترحيل

 
أعدّ موقع يافا 48 تقريراً خاصاً عن ميناء يافا ومحاولات إدارة الميناء اخلاء مراكب الصيادين من المرفأ، حيث طالبت ادارة الميناء الريّس ابراهيم السوري بضرورة اخلاء مركبه من المرفأ بحجة عدم حصوله على التراخيص اللازمة، الأمر الذي يرفضه الريّس ابراهيم السوري ويرى أنه قرار مجحف وظالم بحقه. 
 
وقال الريّس ابراهيم السوري ليافا 48 "نحن لا نحب الفوضى ولا نلجأ إليها وهناك قانون ليحمي الشعب، لكني أرى أن القانون يأتي ضدي ويمنعني من التواصل مع ادارة الميناء لمدة 30 يوماً، فكيف سأتمكن من استصدار التراخيص اللازمة لابقاء المركب في الميناء؟، ونشعر كصيادين بأننا مستهدفون من قبل جميع المؤسسات، فهم أصبحوا يحاربوننا في أرزاقنا".
 
ووجه أحد الصيادين نداء إلى أهالي مدينة يافا وشبابها للتواجد والتضامن مع الصيادين للوقوف بجانبهم والتصدي لمحاولات اخلائهم من ميناء يافا التاريخي الذي نشأوا وترعرعوا فيه.
 
وقد تواجد عدد من شباب مدينة يافا على متن مركب الريّس ابراهيم السوري تضامناً معه ولمنع اخلائه من المرفأ، وقال الناشط اياد زبدة "معركة البقاء في ميناء يافا انطلقت، فالتهجير بيافا يلاحقنا في البر والبحر، وآن الأوان للشباب أن يقولوا كلمتهم ويتواجدوا في الميناء للحفاظ على هوية يافا التاريخية العربية".
 
وبدوره قال الناشط نضال مشهراوي "نحن نتواجد هنا للتضامن مع الصيادين والتواجد بجانبهم حتى النهاية، وسنتصدى لكل محاولات اخلائهم بكل قوتنا".








بامكانكم ارسال مواد إلى العنوان : [email protected]

أضف تعليق

التعليقات

1
وينكم يا شباب حركو حالكم اضامنو مع اخوكم ابرهيم
مهدي ابو جمال السعدي - 21/03/2018

تعليقات Facebook