اغلاق
اغلاق
  ارسل خبر

شاهد: تقرير للقناة الثانية "المدرسون يغششون الطلاب في امتحانات الميتساف"

 
على طريقة المدارس العربية، بثّت القناة الثانية تقريراً حول الغش في امتحانات النجاعة والنماء "الميتساف" ، حيث كشّف التقرير قيام بعض المعلمين بمساعدة الطلاب ومنحهم الاجابات عن أسئلة الامتحانات، وذلك لرفع نسبة مدرستهم أمام المدارس الأخرى.
 
كما ويتناول التقرير دور مديري المدارس ومساعيهم للهروب من الكشف عن المستوى الحقيقي للطلاب عبر طرق غير قانونية من بينها منحهم اجابات الاسئلة عبر قراءتها لهم بطريقة "منح الجواب"، وابعاد الطلاب الضعفاء الذين من شأنهم احداث تراجع في المعدل العام عن الامتحان عبر تغييبهم عن المدرسة، وغيرها من الطرق.
 
وأشار التقرير أن هناك منافسة شديدة بين مديري المدارس للحصول على معدلات مرتفعة في امتحانات الميتساف، حتى ولو تم ذلك عبر طرق غير قانونية كتغشيش الطلاب ومنحهم الاجابات في مواد مثل الجغرافيا والتاريخ والتربية الدينية وغيرها، حيث بدأت تلك المنافسة بحسب التقرير منذ أن تم نشر نتائج امتحانات الميتساف أمام الجمهور في العام 2013. 
 
وبدوره قال البروفيسور عنات زوهر أن نشر النتائج امام الجمهور سيكون كارثياً، وقمنا سابقاً بالتوجه للمحكمة لمنع نشر النتائج، لكن ورغم كل التحذيرات من خطورة نشرها وافقت المحكمة على نشر الدرجات المدرسية للمدارس، وهذا ما وصلنا إليه اليوم.
 
وكان موقع يافا 48 كشف على مدار الاسابيع الماضية عن نتائج الميتساف المتدنّية في مدارس مدينة يافا، على الرغم من المعلومات المؤكدة التي تشير لصحة المعلومات التي جاء فيها التقرير بأن نفس الطريقة تُنتهج أيضاً في المدارس العربية بما في ذلك مدارس مدينة يافا، وعلى الرغم من كل ما ذُكر في التقرير إلا أن نتائج مدارس يافا ما زالت متدنيّة.
 

بامكانكم ارسال مواد إلى العنوان : [email protected]

أضف تعليق

التعليقات

1
اصحوا يا مدراء يا معلمين...حتى متى رح تعملوا زي المعامله الحقيقه واضحه جدا يا خساااااارررره!!!!!
حميد - 30/12/2018
2
للاسف دايما بنحكي بس فيش حد بسمع.المعلمي خافوا الله
ام - 30/12/2018
3
كمان عندنا بيافا الوضع نفس الشيء ...
ابو ادم - 30/12/2018
4
العلامات متدنية. علاقتهم مع الاهالي بتخزي. مستواهم العلمي متدني. لا احد راضي عن ادائهم. المعلمين بمشاكل معهم . مع هذا لسا بمناصبهم. بالزبك متل وضع المجتمعات العربية .السبب نحن المجتمع اهبل متخلف.
محمود ابو علي - 30/12/2018
5
اشكر الموقع على اهتمامه. لولا انه البلد واهلها غفيانه فالواجب تغييرهم جميعهم
احمد ابو خاكر - 30/12/2018
6
عشان هيك...الوضع تعباااااان
حمده - 29/12/2018
7
اكيييييييد...ولا مدير ولا معلم مدرسه بحب يكشف الحقيقه المره اقولها وانا حزين على وضع ولادنا العرب وبالذات في يافا ..للاسف طبعا !!!!
تامر حايك - 29/12/2018
8
طبعا ..المدراء ما بدهم يكتشفوا ضعف الطلاب ووضعهم التحصيلي المتدني..؟؟!!!
مريكا - 29/12/2018
9
من عشنا فليس منا !!!
مها - 29/12/2018
10
يا للعار !!!
פרסאן - 29/12/2018

تعليقات Facebook