اغلاق
اغلاق
  ارسل خبر

غضب في شعفاط بعد اغلاق مدرسة "الوعد الصادق" وابقاء 300 طالب دون اطار تعليمي

 
تفاجأ طلبة مدرسة "الوعد الصادق" من شعفاط من رفض ادارة المدرسة ادخالهم لمقاعد الدراسة، بسبب انه تم اغلاقها لعدم توفر ترخيص لإفتتاحها، وغير معترف بها من قبل وزارة التربية والتعليم وبلدية القدس، وقد بقي ما يقارب 300  طالب وطالبة خارج المدرسة بدون اي اطار تعليمي.
 
هذا وقد اعرب الطلبة والأهالي عن غضبهم الشديد جراء هذا القرار الذي وصفوه على انه مجحف وظالم وغير منطقي، لا سيما ان المدرسة تعمل منذ 8  سنوات وتشمل ثلاث شرائح ابتدائية واعدادية وثانوية.
 
وقد نظّم الأهالي والطلاب تظاهرة ضد مديرة المدرسة ووزارة المعارف، احتجاجاً على ما وصفوه "الفساد الاداري لمديرة المدرسة".
 
وقال أحد أولياء الأمور "توجهت الى المدرسة بعد اعادة اطفالي منها للاستفسار عن سبب اغلاقها، وتحدثت مع الإدارة وابلغوني بان المعلمين اعلنوا الإضراب لإسباب داخلية، ولاحقاً تبين بان السبب هو قرار بإغلاق للمدرسة لعدم الإعتراف بها، كما طالبونا بان ننقل الطلبة لمدارس اخرى، وهذه خطوة لا يمكن تنفيذها في الفصل التعليمي الثاني، بل يجب توفير مكان اخر لإكمال العام الدراسي لا ان يبقى الطلبة يدون اي اطار تعليمي".
 
وأضاف أحد أولياء الأمور "حديثاً تم اكتشاف ان المدرسة غير معترف بها منذ العام 2017، واكتشف المعلمين أنه لا يوجد لديهم حقوق ولا تأمين وطني أو أي صندوق وأتعاب، فيما يجري الحديث عن قيام مديرة المدرسة باجراءات لاعلان الافلاس، الأمر الذي سيضيع حقوق الطلاب والمعلمين على حدٍ سواء".
  غضب في شعفاط بعد اغلاق مدرسة الوعد الصادق وابقاء 300 طالب دون اطار تعليمي
  غضب في شعفاط بعد اغلاق مدرسة الوعد الصادق وابقاء 300 طالب دون اطار تعليمي
  غضب في شعفاط بعد اغلاق مدرسة الوعد الصادق وابقاء 300 طالب دون اطار تعليمي
  غضب في شعفاط بعد اغلاق مدرسة الوعد الصادق وابقاء 300 طالب دون اطار تعليمي
  غضب في شعفاط بعد اغلاق مدرسة الوعد الصادق وابقاء 300 طالب دون اطار تعليمي
  غضب في شعفاط بعد اغلاق مدرسة الوعد الصادق وابقاء 300 طالب دون اطار تعليمي
  غضب في شعفاط بعد اغلاق مدرسة الوعد الصادق وابقاء 300 طالب دون اطار تعليمي
  غضب في شعفاط بعد اغلاق مدرسة الوعد الصادق وابقاء 300 طالب دون اطار تعليمي

بامكانكم ارسال مواد إلى العنوان : [email protected]

أضف تعليق

التعليقات

1
ليش تترجوا إسرائيل شوفوا الرئيس الفلسطين
دحمد - 15/01/2020

تعليقات Facebook