اغلاق
اغلاق
  ارسل خبر

صور: الأسير ابراهيم "لينين" الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً

 
أخيراً، بدا الأسير المُحرر  ابراهيم ( لنين ) طوري  منشرح الصدر وهو يحتضن والدته  ويجتمع بذويه عن قرب، بعد  اعتقال استمر 16 عاما في السجون الإسرائيلي. 
 
وفي مدخل مدينة كفرقاسم موطن الاسير المُحرر ابراهيم الطوري كان في استقباله العشرات من الاهل والاصدقاء وفي مقدمتهم لجنة الاسير في كفرقاسم والمثلث ممثلين بالاسير المحرر السيد صبحي عامر" ابو صالح "  والأسير كفاح عيسى " ابو محمود " ورئيس اللجنة الشعبية السيد سائد عيسى والشيخ ابراهيم صرصور والشيخ اشرف عيسى حيث استقبل بالزغاريد والاناشيد وهو يلوح بيديه من داخل السياره لكل الاجاويد ممن حضروا وشاركوا في هذا العرس لهم منا كل تمجيد.
 
هذا واستمر موكب الاسير حتى ساحة بيته وهناك كان في استقباله الاهل وفي مقدمتهم والدته والتي من شدة الفرح فقدة وعيها لكنها عادت لترفع الزغاريد على انغام الدحية.
 
هذا وكان لنا لقاء مع رئيس رابطة الاسير في منطقة المثلث السيد صبحي عامر والذي رافق واخوانه التجهيزات الاخيره لاستقبال الاسير وبالتنسيق مع المحامي احمد فريج الذي كان من رافق الاسير ساعة خروجه من السجن في بئر السبع . السيد صبحي اكد " الفرحه لا توصف لان الحرية ثمنها غالية ولا يوجد معنى يعطيها حقها . لكن الحمد لله ونتمنى من العلي القدير ان نرى في اقرب وقت تحرير لباقي الاسرى . ومع هذا ادعو الجميع للمشاركة مساء اليوم في الاستقبال ووليمة العشاء .
 
الاسير المحرر ابراهيم اكد " بداية الحمد لله الحرية غالية ولا توصف , لكن اشكر كل من وقف بجانبي وبجانب اهلي على مدار هذه الفترة , التقيت مع اسلام وهو بسلام ويبعث سلامه لللاهل جميعا وخاصة والدته . اتمنى من العلي القدير ان ينعم على باقي الاخوة الاسرى من هم في سجون الاحتلال الاسرائيلي . 
 
والدة الاسير ابراهيم الحمد لله هذه الساعه الي انتظرناها الله يطعمها للجميع ولكل الشباب في السجون الاحتلال , واشكر كل اللذين رافقونا في هذا اليوم . 
 
هذا وكانت الشرطة قد وصلت الى مكان الاحتفال والتي بدورها اوقفت كل مراسيم الاستقبال بسبب الظروف التي نمر بها . الا ان فرحة الشباب كانت اقوى من قرار الشرطة لتنتطلق الزغاريد والاحتفالات باستقبال الاسير ابراهيم . وما ازدياد الاعداد والمشاركين اضطر القائمين على الاحتفال الى ايقافه بعد توجهات الشرطة وتحذر القائمين على تغريمهم . وبهذا انتهت حفلة الاستقبال لتعود مساء اليوم مع وليمة العشاء على شرف الاسير المحرر ابراهيم الطوري .
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً
صور: الأسير ابراهيم لينين الطوري من كفر قاسم يُعانق والدته بعد 16 عاماً

بامكانكم ارسال مواد إلى العنوان : [email protected]

أضف تعليق

التعليقات

1
الحمد لله. وعقبال كل الاسرا الموجدون بالسجون
ام فضل - 12/07/2020
2
الحمدلله على سلامته الله يفرح قلب الأمهات كلهم يا رب
يافا - 12/07/2020

تعليقات Facebook