اغلاق
اغلاق
  ارسل خبر

العثور على رفاة طفل داخل جرة بيافا يعود تاريخها لـ3800 عام

تصوير: سلطة الآثار - يوآف اربيل
 
أفادت مصادر أنه تم مؤخراً العثور على جرة عمرها 3800 عاماً بداخلها هيكلاً عظمياً لطفل، حيث يُرجح أنه تم العثور عليها تحت أرض احدى المقابر بالمدينة.
 
وذكرت صحيفة هآرتس أن باحثين في سلطة الآثار الاسرائيلية اكتشفوا الجرة أثناء عمليات مسح كانت تجريها في مدينة يافا، وأضافت أن الرفاة كانت محفوظة بشكل سيء، حيث تم دفن الجرة في حفرة ضحلة بعمق ثلاثة أمتار فقط تحت مستوى الشارع.
 
ووفقا لعالم الآثار الإسرائيلي، يوآف أربيل، فإن ممارسة دفن الأطفال بهذه الطريقة تعود إلى العصر البرونزي واستمرت حتى القرن العشرين.
 
ورجح أربيل أن سبب هذه الطقوس يعود إلى "وجود اعتقاد في ذلك الوقت مفاده أن الجرة تشبه الرحم تقريبا، لذا فإن الفكرة الأساسية هي إعادة الطفل مرة أخرى إلى الأرض الأم، أو من أجل توفير الحماية الرمزية له التي كانت تعطيها إياه أمه". 
 
ووفق الصور والمعلومات التي توفرّت فإن هذا الخبر يعود بنا بالذاكرة الى القبور التي تم اكتشافها في مقبرة القشلة بمدينة يافا، قبل نحو عشر سنوات، والتي تم خلالها انتهاك حرمة الموتى في المقبرة.
 

بامكانكم ارسال مواد إلى العنوان : info[email protected]

أضف تعليق

التعليقات

1
هذه امور صعب جدا ان نصدقها !!!!؟؟؟؟
هاله - 02/01/2021
رد

تعليقات Facebook