اغلاق
اغلاق
  ارسل خبر

صورة وتعليق: "لا نريد بيوتا للأغبياء!!" شعار يستحق الوقوف عنده

برزت بين اللافتات التي تم رفعها في التظاهرة التي أقيمت يوم الجمعة الماضي في شارع كيدم احتجاجاً على مخطط البلدية لافتة كُتب فيها "لا نريد بيوتاً للأغبياء"، وبعيداً عن ما جاءت به هذه اللافتة من أخطاء لغوية ونحوية إلا أنه شعار ساذج ويصل إلى حد السخافة لمجرد كتابة هذا الشعار.

ولعل المقصود من ورائه "لا نريد بيوتاً للاغنياء"، فهذا مطلب أكثر من كونه شعار سخيف لأنه رُفع في وسط حي للأغنياء أصلا، كأن يرفع شخص لافتة في تظاهرة وسط مدينة بني براك "مدينة لليهود المتزمتين" ويكتب فيها لا نريد بيوتاً للعرب فقط!، مع العلم أن حي العجمي وشارع كيدم هو قبلة المستوطنين ومستقبل الأغنياء في مدينة يافا من يهود فرنسا وغيرهم ،وليس للعرب مستقبلاًفي الحي او حتى في مدينتهم يافا .

فملايين بلدية تل أبيب ودائرة أراضي إسرائيل بالطبع لم تكن لولا مخطط مُسيّس إستيطاني يهدف إلى توطين اليهود في كيدم  والعبث بعروبة الحي وتحويله لحي ذي غالبية يهودية... فعلى ماذا التظاهر والمطالبة برفض وجود الأغبياء أو عفوا الأغنياء وسط مظاهرة للأغنياء ممن استوطنوا شارع الأغنياء كيديم....

يشار إلى أن التظاهرة أقيمت عصر يوم الجمعة الماضي وجاءت لمناهضة مخطط البلدية لإنشاء مقطع التفافي حول شارع كيدم في مدينة يافا.

ملاحظة: الخبر لا علاقة له للظاهرين بالصورة

بامكانكم ارسال مواد إلى العنوان : [email protected]

أضف تعليق

التعليقات

1
تحياتنا عليكم نور واكثر وضوحا لماذا لم يرفع شعار العجمي ليس للاعجام القضية ليست صراع طبقي وانما صراع وطني من الدرجة الاولى
يافاويون - 11/11/2012

تعليقات Facebook