اغلاق
اغلاق
  ارسل خبر

ابني عنيد وعصبي ولا يسمع الكلام !! ... ما العمل ؟!

 
العناد :
 
العناد من اضطرابات السلوك الشائعة عند الأطفال ، وجميع الأطفال يمرون في إحدى مراحل النمو لفترة وجيزة بسلوك العناد ، ومن الممكن أن يبقى هذا السلوك ثابتاً لدى بعض الأطفال ، وعادة يعاند الطفل أمه لأنه يريد أن يلفت انتباهها لتحقيق رغبة معينة مثل أن تشترى له لعبة ما ، أو يصر على أن يرتدى أحد الأثواب عناداً في والدته . وهناك بعض الأطفال يعاند نفسه أيضاً خاصة إذا غضب من أمه ، وخاصة حينما تطلب منه تناول الطعام ، يقوم بالرفض ويصر على عدم تناول وجبته بالرغم من أنه يتضور جوعاً ، ولكنه يتنازل عن عناده إذا تجاهلت الأم سلوكه وتركته على راحته.
 
ما هي أسباب عناد الأطفال ؟
 
سلوك العناد هو عبارة عن ردود فعل من الطفل إذا أصرت الأم على تنفيذ الطفل لأمر من الأوامر ، كأن تطلب من الطفل أن يلبس ملابس ثقيلة خوفاً عليه من البرد ، وفى الوقت الذي يريد فيه أن يتحرك ويجرى مما يعرقل حركته ، ولذلك يصر على عدم طاعة أوامرها. 
 
وأحياناً يلجأ الطفل إلى الإصرار على لبس ملابس معينة هو الذي يختارها وليس والدته لأنه يريد التشبه بأبيه مثلاً أو أخ أكبر ، أو أنه يريد تأكيد ذاته وأنه شخص مستقل وله رأي مخالف لرأى أمه وأبيه .
ويرفض الطفل أي لهجة جافة من قبل والديه وخاصة اللهجة الآمرة ، ويتقبل الأسلوب اللطيف ، والرجاء الحار لتنفيذ ما يطلب منه ، أما إصرار الأم بقوة على تنفيذ الأوامر يجعل الطفل يلجأ إلى العناد والإصرار على ما يريده هو وليس ما يطلب منه. 
 
وبعد أن عرفتي السبب الذي يجعل الطفل يعاند لابد أن تضعي في اعتبارك أنه بإمكانك التغلب على هذه المشكلة في حال معرفتك لبعض الصفات حتى نعرف إذا كان طفلك تنطبق عليه صفة العناد الشديد ، لذا عليك الإجابة عن هذه التساؤلات أولاً :
هل يفقد طفلك توازنه ويتعكر مزاجه بسهولة ؟
هل هو دائماً يجادل الآخرين بحدة ؟
هل يتعمد مضايقة الآخرين بتصرفاته ؟
هل يتحدى الأوامر في أغلب الأوقات ؟
هل يلوم الآخرين ( أخوته ) فيما وقع هو فيه من أخطاء ؟
هل يصر بشدة على الانتقام ؟
وعند محاولة مساعدة الطفل بأن يكون طفلاً عادياً وغير عنيد يجب عليك أن تتدربي على بعض المهارات في كيفية التعامل مع الطفل العنيد لكي يتخلص من عناده. 
 
عزيزتي الأم - التدريب يتطلب منك أن تقومي بالآتي :
 
عليك بتقديم الأوامر له بهدوء وبلطف وبدون تشدد أو تسلط ، وقومي بالربت على كتفه أو احتضنيه بحنان ، ثم اطلبي برجاء القيام ببعض الأعمال التي تريدين منه أن يقوم بها.
تجنبي دائماً إعطاء أوامر كثيرة في نفس الوقت.
يجب أن تثبتي في إعطاء أمر واحد لمرة واحدة دون تردد ، أي ألا نأمر بشيء ثم ننهى عنه بعد ذلك.
يجب إعطاء الأوامر لعمل شئ يعود على الطفل بفائدة أي أن يقوم بعمل شئ لنفسه وليس القيام بعمل شئ للآخرين ، أي تجنبي بأن تقولي للطفل أن يعطى كأساً من الماء لأخته مثلاً.
يجب مكافأة الطفل بلعبة صغيرة أو حلوى يحبها في كل مرة يطيع فيها أوامرك.
تجنبي اللجوء إلى العقاب اللفظي أو البدني كوسيلة لتعديل سلوك العناد عند الطفل.
يجب عليك متابعة الطفل بأسلوب لطيف وبعيداً عن السيطرة ، وسؤاله عما إذا نفذ الأمر أم لا ، مثلاً يجب عليك أن تتابعيه في حالة طلبك منه أداء الواجب المدرسي.
 
سلوك الغضب عند الأطفال ! 
 
التعريف بالمشكلة : 
 
الغضب هو حالة انفعالية تشتمل على مجموعة من الدرجات ، تبدأ بالغضب البسيط كالغضب والاستثارة والضيق ثم تنتهي بالغضب الشديد المتمثل بالتمزيق والتدمير والعنف ، كما يتسم سلوك الطفل بالهياج الشديد والصراخ والتذمر. 
 
ويظهر الغضب عند الطفل كلما تعرض لعائق أو مواجهة مشكلة لا يستطيع اجتيازها ، لذا نرى الرضيع يثور ويبكى بحرقة إذا شاهد زجاجة الحليب بدون إطعامه إياها. كذلك يصرخ الطفل ويهتاج إذا منعته والدته من اللعب أو حرمته من لعبة يحبها ومتشبث بها. 
 
تعريف الشعور بالغضب: 
 
الشعور بالغضب هو إثارة عاطفية تتبدى بحماس قوى إما بتعبير حركي أو لفظي أو بميل عدواني يصعب في بعض الأحيان ضبطه والسيطرة عليه ، ويعد الجسم هو موضع التبدلات الفسيولوجية والعصبية الملاحظة. فنرى في حال توسيع الشرايين احتقاناً بالوجه ، أما في حال الانقباض فنرى شحوب في الوجه واصفراراً فيه ، كما نرى سرعة في التنفس أو عرقاً يتصبب وهو التعبير الأخير للسلبية. 
 
أشكال الغضب: 
 
هناك أسلوبان للغضب, هما : 
 
الغضب الإيجابي: 
وفى هذه الحالة يظهر على الطفل الصراخ أو الرفس أو كسر الأشياء أو تخريبها ، وعادة تظهر هذه الحالة لدى الأطفال الإنبساطيين Extroversion.وذلك يعتبر غضب ايجابي حيث يستطيع الطفل التعبير عن مشاعره ولا يكبتها . 
 
الغضب السلبي: 
وتبدو مظاهره في شكل انسحاب وانطواء مع كبت للمشاعر، حيث نرى الطفل يرفض الطعام أو الذهاب للمدرسة ، أو الخروج مع والديه ، وتظهر هذه الحالة لدى الأطفال الإنطوائيين Introverrsion . 
 
أسباب الغضب: 
هناك عوامل عديدة تؤثر في إحداث الغضب عند الأطفال ، ومعظم مصادر الغضب تأتى من الآخرين وبالأخص من والديه أو اخوته أو أصدقائه في المدرسة. وسنوضح فيما يلي أسباب إحداث الغضب عند الطفل : 
 
إجبار الطفل على القيام بعمل ما هو لا يحبه كأن تأمره والدته بأن يحضر كأساً من الماء لأخته الكبيرة مثلاً.
التعرض لأوامر عديدة ومستمرة من قبل والديه مما يساهم في تراكم الضغوط التي تجعله ينفجر غضباً كأن تأمره والدته عدة مرات بأن لا يرتدى هذا الثوب .. أو لا يمشى مع هذا الشخص .. أو لا يستذكر دروسه وهو يشاهد التلفاز .. أو لا يخرج من البيت .. وهكذا .. مما يعرقل من حرية الطفل ونشاطه. 
تكليف الطفل بأعمال تفوق طاقته ولومه عند التقصير، مثل أن يحفظ جزءاً طويلاً من دروس المحفوظات أو أن يكمل واجباته قبل الأوان كأن يقوم بتحضير غير المطلوب منه من دروس مما يعرض الطفل لحالة من الإحباط. 
يحدث الغضب لدى الطفل عندما يفقد أحد ألعابه التي يحبها أو يقوم أحد الأخوة بكسر أحد ألعابه المفضلة. 
 
كذلك يثور الطفل غضباً عندما يتم نقده أو لومه أو إغاظته أمام أشخاص لهم مكانه عند الطفل. 
 
التدليل الزائد من قبل والديه بحيث يتم الاستجابة لجميع طلبات الطفل، وإذا حدث في أحد المرات عدم تلبية رغبته يتسبب ذلك في إحداث نوبات من الغضب والصراخ. 
أيضاً القسوة الشديدة وحرمان الطفل من تلبيه رغباته كأحد العوامل الرئيسية في إحداث الغضب لدى الطفل. 
 عندما يتعرض الطفل لأوامر متناقضة من قبل والديه كأن يكون للأب موقف إيجابي نحو كل ما يقوم به الطفل ، بينما للأم موقف متناقض أو عكس الأب. 
حرمان الطفل من الاهتمام والرعاية والمحبة من قبل الكبار. 
يغضب الطفل إذا أخفق في دراسته أو فشل في الامتحان مما يتعرض لعدم فهم من والديه ونقد ولوم شديد منهما. 
 
أساليب السيطرة على الغضب وعلاجه : 
 
لكي تتجنب الأم نوبات الغضب التي تحدث عند طفلها عليها إتباع الأساليب التالية : 
 
إزالة جميع الأسباب المحيطة بالطفل والتي تسبب له الإزعاج وتثير لديه نوبات من الغضب ، ومنها عدم تعرض الطفل للأوامر الكثيرة ، وعدم تكليفه بأعمال تفوق طاقته.
إذا غضب الطفل يجب على الأم أن تكون هادئة وتتحكم في ثورتها أمام الطفل ، وتكف فوراً عن الصياح والهيجان . 
تخصيص وقت كافي في اللعب مع الطفل وعدم إخضاعه لجدول غير مرن من حيث المواعيد الدقيقة في الواجبات والنوم والدراسة. 
تجنب التناقض في الأوامر بين الوالدين في تربية الطفل. 
يجب على الوالدين أو الأخوة الابتعاد عن إثارة الطفل بهدف الضحك أو التسلية أو إذلال الطفل وتخويفه ولكن العمل على تهدئته. 
يجب على الأم أن لا تنفعل في تقييد حرية الطفل أو إرغامه على الطاعة بدون إقناعه أو إجراء حوار معه أولاً. 
إعطاء فرصه للطفل لممارسة هوايات متعددة كما يجب إعطاءه الوقت الكافي في اللعب ، حيث أن الطفل الغضوب يكون محروماً من ممارسة اللعب ، كما يجب مكافأته على إنجازاته " أي الأعمال التي يقوم بها" . 
 
متى يجب اللجوء للعلاج العاطفي والنفسي لمعالجة عناد وغضب ابني / ابنتي ؟!
 
من الملاحظ  ان هناك  اصبح وعي كبير فى مجتمعنا بكثير من الاضطرابات النفسية لدى الاطفال ..سواء كان على الصعيد العائلي  فى  الاسرة ...او التعليمي فى المدارس .....وأصبحنا نرى ان الاهل وأيضا المعلمين يستشرون المختصين عندما تواجههم مشكلة مع اطفالهم او تلاميذهم .
 
قد يلجأ الوالدين لطلب استشاره نفسية عاجلة لسلوك طفله ويعتقد أن سلوك طفله غير طبيعي لشدة الحرص على سلامة الطفل وخوفا عليه من الأمراض والاضطرابات النفسية. وقد يكون الطفل سلوكه عاديا وطبيعيا تبعا للمرحلة التي يمر بها , لذا من المهم جدا عزيزي المربي أن تعرف متى يكون سلوك ابنك طبيعيا ومتى يكون بحاجة لعلاج نفسي وعاطفي . 
 
يعد سلوك الطفل مشكلة تستدعي علاجا عندما تلاحظ التالي : 
 
تكرار المشكلة : 
 
لا بد أن يتكرر هذا السلوك الذي تعتقد انه غير طبيعي أكثر من مره فظهور سلوك شاذ مره أو مرتين أو ثلاث لا يدل على وجود مشكلة عند الطفل لماذا ؟؟ 
 
لأنه قد يكون سلوكا عارضا يختفي تلقائيا أو بجهد من الطفل أو والديه .
 
إعاقة هذا السلوك لنمو الطفل الجسمي والنفسي والاجتماعي : 
 
عندما يكون هذا السلوك مؤثرا على سير نمو الطفل ويؤدي إلى اختلاف سلوكه ومشاعره عن سلوك ومشاعر من هم في سنه. 
أن تعمل المشكلة على الحد من كفاءة الطفل في التحصيل الدراسي وفي اكتساب الخبرات وتعوقه هذه المشكلة عن التعليم. 
عندما تسبب هذه المشكلة في إعاقة الطفل عن الاستمتاع بالحياة مع نفسه ومع الآخرين وتؤدي لشعوره بالكأبه وضعف قدرته على تكوين علاقات جيدة مع والديه وإخوته وأصدقاءه ومدرسيه.
 
أعرف أنني أطلت عليكم موضوعي ولكنني في الوقت نفسه أعرف أنكم ستستفيدون منه بإذن الله وأشكر موقع yaffa48
 
للاستشارة :
سنين خروب 0545369138
(أخصائية علاج نفسي وعاطفي عن طريق التعبير والفن التشكيلي)

بامكانكم ارسال مواد إلى العنوان : [email protected]

أضف تعليق

التعليقات

1
ابني عمر ١٢ سنة لا يسمع كلام ابدا وعصبي جدا ومتمرد
حيات - 09/12/2018
2
ابني عنيد جدا وبدء يمد ايدو ويستفزني جدا وبيتشنك جامد في التعامل واي حد يديقه مهما كان سنه بيرد عليه ممكن كمان بالضرب هو عمر ابني ٧ سنوات ويضرب اخته ويغظها ومابيسمع الكلام خالص
عمر صالح - 21/11/2018
3
ابني متعلق بالتليفون ومو عارفه ايش اعمل اخدت التليفون منو بس جاب خط تاني
ساره - 17/11/2018
4
السلام عليكم ابني عمره 6 سنوات وهو عنده حاله خوف من المدرسه وخصوصا من المعلمه هو يخاف انها تعاقبو بالضرب بالعصا او حتى الصراخ لان لما كان يدرس تحضيري تعرض للضرب من قبل معلمته والصراخ عليه لمجرد انه كان يبكي لما ناخذه للدراسه وبقيت هذه الحاله راسخه في عقله فما العمل مع العلم ان معلمته الجديده تحبه كثيرا وتساعده على التاقلم فماذا افعل لاجله
ريم - 21/10/2018
5
ايني عمرو ٢ونص تقريبا وبلاقي منطوي ما بلعب مع حد ولا بحب الاختلاط وبخاف كتير حتى لو اخدتو ت مكان للعب ما ببادر باللعب الا ازا كنت معو او كنت حوليه وبعد مليون محاوبة ليبلش يندمج وبصعوبة والصراخ والعناد زيادة عندو وبضل بس يبكي ع اي اشي بس لياخد الاشي الي بدو ياااه وانا مش عارفة كيف اتعامل معو
Soso fahed - 14/09/2018
6
ابني عنيد جدا واصرار رهيب
زياد - 03/09/2018
7
انا طفلي عمره خمسة سنوات عصبي وعنيد وذكي لا يحترمن ولا يحترم والده ويضرب اخوه الاصغر منه ويشتم كثيرا ويقلل من قيمته وليس لديه اصدباء لانه سرعان ما ينفعل
الاء الاعرج - 14/08/2018
8
بنتي عنيده جدا ومبتسمعش الكلام خالص حتي فالحضانه اللي فدمغها بتمشيه ايه الحل
مياده - 10/07/2018
9
ابنيوبنتي يعتمدون الصريح في الطلب الاشياء ولا يسمعون الكلمه ابدا سنه وسنتين
حسن - 05/07/2018
10
ابني عندة 11 سنة وعصبي جدا مش عارفة اتعامل معه وعلى أي حاجة يزعق ويتنرفز بسرعة حتى على ايوة وانا واي حد كبير
شمس - 24/06/2018
11
ابني عمرها 10 سنين بس تصرفاته اصغر عصبي كتير بابا ما بخلي يخروج من بيت ما عندوا اصحاب كا في تركيز بي ايا موضوع
راغده ا - 23/06/2018
12
هل رقم التلفون صحيح...اريد الاستشارة..ماهي بلد اقامتك يادكتورة
ام ماجد - 10/06/2018
13
ابني عنيد جدا ومش عارفين تتعامل معاه ازاي وعصبي جدا
كاراس مينا - 05/06/2018
14
أنا ابني نوبات غضبو سيئة بيصير يصرخ و يضرب في الأبواب و بضرب أخوه حتى لو أخوه ماعندو دخل في سبب غضبو ماهو الحل من فضلكم
رحمة - 02/06/2018
15
السلام عليكم ابني عمره 4 سنوات لا يستمع لكلامي ودائما يشتمني ويضربني وكل الوقت يكون في الشارع يلعب واذا منعته يصرخ ويضرب باي شي امامه يعني ببساطه ابني شرس ويعمل الفي راسه بس ولا يسمع لي كلمه
ام اياد - 02/06/2018
16
ابني عنيد وعصبي جدا عمره ٩ سنين ماذا أفعل يبكي في أبسط الأمور وحساس جداا يعمق في أبسط الكلام ويدقق لماذا قال ولماذا فعل افيدوني..اذهب به دكتور نفسي ولا ماذا أفعل..ماشاء الله في المدرسه ممتاز وشاطر
Fatoomy - 31/05/2018
17
اشكرك بس انا وليدي عنيد فوق لازم اوريد نصيحة
ام ن - 03/04/2018
18
ابني صار عمره 9سنين بيسبني وبيدعي علي اذا ما بنفسه اوامره
لين - 09/03/2018
19
مرحبا مشكلتي أبني عنيد ولم يسمع ليه كلام ويعاندني استخدمته مع كل الاساليب لكن لم يستعدل ما ألحل أنني محبطه نفسيه اتمنى القي رد وشكرا ودمتمتم سالمين
Zainab - 02/03/2018
20
شكرا استفت كتير بس انا بعمل كل دة وأبنى يعاندنى ويعاند نفسه هو عنده12.5 ومش عارفة اعمل اية وبيزعلنى منه لدرجة انى بقول ألفاظ مش مفرود ان اقولها اه انا تعبت مش عارفة لية بيكره النصيحة ولازم خناق مع اخواته الأصغر منه اعمل ايه
ام محمد - 22/11/2017
21
انا ابني عنده ثلاث سنوات وخمس شهور عنيد ومزعج ومابيسمع الكلام والمصيبه انا في بلد اوربي واذا حلولت معاه بطريقه الضرب او تهديد يأخذونه مني وحلولت معاه بكل الطرق والوسائل التعليمية ملنفع ارجوكم ساعجوني جدا تعبانه.
ام مصطفى - 08/08/2017
22
انا ابنى عصبى وعنيد وبضرب الاولاد بس مش علطول وهو عنده كهربه زايده فى المخ بس مفيش صرع والحمد لله أرجوكم عايزه اعرف اتعامل معاه ازاى لأنى بضربه كتير وانا تعبت
اسمى ايمان - 31/05/2017
23
أضف تعليق. ابني عمره 5 سنوات لا يسمع كلامي و عصبي و إذا لم لم أعطيه و أنفذ ما يريده يغضب بسرعة ويضرب الأشياء و يضربني و لا يحترمني يحرجني أمام الناس و كما أنه يرفض الأكل و يختار كثيرا و يرفض أن أعلمه القراءة و لا يكتب أنا حيرانة منه ماذا أعمل معه.
أم يحي - 27/04/2017
24
بنتى عندها 3سنين ودائما تبكى ع كل شئ واى شئ وعنديه خالص ومافيش سماع لكلامى ودائما باباها بيتعصب عليها ويضربها وانا مش عارفه اعمل ايه
لحن الغروب - 23/04/2017
25
ابنى عندة 4 سنين وعنيد جدا ولا يسمع الكلام مهما ياخد ما بدة وانا عصبية فا بضربة على طول غصب عنى والله وبعد ما بضربة بزعل اوى مش عارفة اعملة اية
حنان - 20/04/2017
26
معايابنت عمرها خمس سنوات عنيده مدري كيف التعامل معها لوقلت لها انا بعطيك واشتري لها الذي تبغها ولماتزعل تكسر وكمان مأتم الكلام الابضرب ارجوكم ماذا افعل
ام - 24/03/2017
27
ابني عمره 5سنوات اما من سورية الاب مسافر الى دولة اوربية وانا ايضا ساسافر الى هناك المشكلة ان ابني لا يعد يسمع الكلمة واصبح يعاندني وانا اغضب عليه كثيرا مرات استعمل الضرب
ليلى سفر - 26/11/2016
28
ابني سريع الغضب ومايسمع كلمي
ام حسام - 12/11/2016
29
ابني كثير الحركه بالمدرسه ومابين لكلام المعلمه ارجو الافاده - 30/09/2016
30
ابنتي كثيرة الحركة ولا تستمع اليا
نادية - 18/06/2016
31
ابني كثير.البكاء وعنيد جدا
جميلة - 06/03/2016
32
ممكن التواصل معك عن طريق التليفون
حنان - 01/12/2015
33
ابني عنيد وعصبي بارك اللة فيك بالفعل انة موضوع مهم انا شخصيا اقول لك انك ابدعت والى الامام
ام حسن سلامة - 02/03/2013
34
كلمة حلوة لكن طويلة جميل جدا ،لكن طويل
خالد - 02/03/2013

تعليقات Facebook