اغلاق
اغلاق

Please install Flashֲ® and turn on Javascript.

  ارسل خبر

صورة وتعليق: عندما تكون الترجمة دون منطق ولا معنى !!

 
وصل موقع يافا 48 صورة غاية في الغرابة تعكس تهميش المؤسسات المختلفة للغة العربية، حيث تم التقاط صورة للافتة مترجمة من العبرية إلى العربية في قسم للمراجعين بإحدى الدوائر الحكومية بمدينة القدس، وعلى ما يبدو أن من قام بترجمة هذه اللافتة لم يوفق إطلاقاً كون الكلمات العربية تحمل أخطاءً كثيرة.
 
هذه الحالة تعكس منطق أهمية اللغة العربية في دولة تعتبر أنها دولة قومية واحدة ولا ترى أن اللغة العربية لغة رسمية مع العلم أن القانون يعترف باللغة العربية كلغة رسمية في الدولة.
 
وقد بقت هذه اللافتة على حالها ولم ينتبه إليها أحد سوى مواطنة من مدينة يافا وقررت مشاركة المتصفحين بالأخطاء الكبيرة في اللافتة وتساءلت "كيف أن مؤسسة حكومية تتعامل مع جمهور العرب بهذا الاستخفاف وبهذا المستوى وتقوم بتعليق لافتة على جدرانها دون مراجعتها؟، وعلى ما يبدو أن اللغة العربية ليست في مكان الأهمية لدى المسئولين خاصة أن اللافتة لا تزال إلى يومنا هذا ولم يتم تغييرها".
 
وكُتب في اللافتة بدلاً من سكرتير أول ومدير لواء القدس (رئيس القلم ومدير لواء القدس)، وأيضاً بدلاً من كتابة قاعة نائبة الرئيسة كُتب (لكن نائب الرئيس)، ولكن نائب الرئيس بدلاً من قاعة نائبة الرئيسة. 
 

بامكانكم ارسال مواد إلى العنوان : [email protected]

أضف تعليق

التعليقات

1
لكن غسيل عادي - لما مدينة الخضيرة صار اسمها بالعربي "حديرا" عادي عادي لكن- غرفة- مأوى- خم كلو واحد
لكن غسيل اه - 12/08/2013
2
علينا ان نفتخر بلغتنا التي يصعب عليهم ترجمتها علينا ان نفتخر بلغتنا التي يصعب عليهم ترجمتها
ايات مراد - 15/06/2013
3
الترجمة هذه ترجمة حرفيه يترجمها برنامج معين في الحاسوب وغالبا ما تكون خاطئه لان هذا البرنامج لا يعرف اللغه العبرية لانها غير متداولة في العالم مثل اللغة العربية والانجليزية فبدلا ان نغضب لان الترجمة خاطئه علينا ان نفتخر بلغتنا التي يصعب عليهم ترجمتها
اميرة - 11/05/2013

تعليقات Facebook